• ×

مرة اخرى كلنا سواء

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بقلم : شــــــاكر هاشم محجوب
ما حاجتنا إلى التندر و السخرية والتنابز سواء بالألقاب أو بالعادات أو حتى بالاشكال ، انت وأنا ونحن كلنا من تراب و إلى التراب حتى القطنة نفسها و الكفن نفسه.
عادت للظهور و بصورة مقززة فئة تناصر العنصرية و أضعها مرغما بالقائمة الإرهابية ، فالارهاب أنواع و أشده ما كان نفسيا يغرس انيابه في لُحمَة المجتمع ، يمزق قاعدته و يخلخل أركانه فتهتز معه الثوابت و القيم..المحبة والألفة و يتلاشى الترابط الإجتماعي ، مخلفا مجتمعا بغيضا يمقت و يحتقر بعضه بعضا.
الموضوع و القضية ليست شخصية أو مجتمعية بل تتعدى إلى أكبر من ذلك هو كيان أمة خلقت كخير أمة.
هؤلاء الشرذمة أعتقد أن من أسباب ماهم فيه هو تغلغل في نفوسهم العقد النفسية و الفشخرة الكذابة أو ربما لعلو كعب الآخر عليهم و ربما لأن ماضيهم لا يشفع لهم بمقارعة الآخر أو هكذا هم عقليات طفولية و أخجل أن اساوي براءة الأطفال بهم.
لابد من بتر حاسم لهذه الأنماط من جذورها ، ان كنا فعلا نريد الخير للوطن ليبقى ديدنه السماحة و الإخاء و المساواة لا فرق بين هذا وذاك كلنا شعب واحد أمة واحدة..أمة من خير الأمم .
(( كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ ))

بواسطة : شاكر محجوب
 1  0  251
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    02-27-2018 01:34 صباحًا يحيى المري :
    مقال جميل جدا يحكي واقعنا المؤلم الذي نعيشه*
    فعلا نحن فينا العنصريه بكل انواعها نعيشها لم نتمكن من دحرها رغم ان ديننا ينهانا عنها*
    • #1 - 1
      03-25-2018 03:17 صباحًا Shaker :
      * * نسأل الله لنا ولكم و لكل المسلمين الهداية وشكرا لمرورك الأنيق أخي العزيز دمتم بكل الخير و الرضا و راحة البال*

جديد المقالات

بقلم : دلال راضي الوطن في قلوبنا الكتابة عن...


بقلم :عبد الطيف طلحه مع ازدياد الوحشية وارتفاع...


بواسطة : شاكر محجوب

بقلم : شاكرمحجوب ويقترب هذا العام خلال سويعات...


بقلم : عبدالكريم المهنا لو تخيلنا ليس لمجرد...


القوالب التكميلية للمقالات

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 05:27 صباحًا السبت 22 سبتمبر 2018.